header

عن الملتقى

أطلقت دائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي" الملتقى الرمضاني" لأول مرة في العام 2002 ‏بتوجيهات سامية من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ‏نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ‏وبرعاية كريمة من نجله ‏سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم ‏رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم. ومنذ إنطلاقة الملتقى الرمضاني الأول الذي نظمته دائرة السياحة والتسويق التجاري لاقى ‏هذا الحدث الكبير سنوياً إقبالاً وحضوراً من جميع فئات المجتمع ونجاحاً منقطع النظير، ‏وغدا الملتقى الرمضاني أحد أهم الفعاليات والأحداث التي تقام خلال شهر رمضان ‏المبارك في دبي كل عام.‏

وكان الهدف من إقامة الملتقى أن يكون لدائرة السياحة والتسويق التجاري بدبي بصمة ‏متميزة في التفاعل مع جميع شرائح المجتمع وتقديم المفيد خلال هذا الشهر الكريم، ‏مساهمة منها في رقي واستقرار المجتمع، وتعزيز مكانة دبي كوجهة سياحية رائدة في ‏المنطقة مع المحافظة على قيمنا الاسلامية وعاداتنا وتراثنا.‏

استضاف الملتقى على مدى الأعوام السابقة 162 من أشهر المشايخ والدعاة في ‏العالم، وقد تطور الملتقى مع تطور دوراته، فأضيف إليه العديد من الفعاليات مثل ‏برنامج الجاليات في الخيمة الرئيسية، وخيمة الأطفال، وقافلة الخير، والافطار الجماعي ‏في سكن العمال بمحيصنة2 ومنطقة هور العنز، وخطيب الأمة، والتثقيف الصحي، ودورة ‏تدريبة مجانية تقدم لجمهور الملتقى قبل رمضان، والسحوبات اليومية التي أضيفت لها ‏هدايا نوعية مثل عمرة الملتقى .وسيتم اضافة فعاليات جديدة خلال الدورة الحالية مثل ‏معرض تاريخ الخط العربي والذي سيقام في إحدى المراكز التجاريةً، ومعرض نشأة ‏الخلق، وتطوير برنامج الإفطار والتعريف بشهر رمضان المبارك لغير المسلمين.‏

وتم تعزيز مكانة الملتقى وتطويره بعد نقل فعاليات البرنامج الرئيسي الى مركز دبي التجاري العالمي قبل عامين، مما ساهم في رفع ‏مستوى البرامج والخدمات المقدمة لجمهور الملتقى وللرعاة والمساهمين. وقامت اللجنة ‏المنظمة بزيادة عدد وسائل التواصل الإلكتروني مع الجمهور مثل: التسجيل الإلكتروني ‏من خلال موقع الملتقى الرمضاني على الشبكة، والتسجيل من خلال تطبيقي الملتقى ‏على الآبل والآندرويد، ومن خلال الرسائل النصية "الشورت كود" التي تم استحداثها في ‏العام الماضي، وتوفير تطبيق خاص بالآي فون، والأي باد، والآي بود تتش، والأندرويد ‏وتوفير حسابات خاصة على مواقع التواصل الإجتماعي: كالفيس بوك، والتويتر، والقوقل ‏بلس، وقناة خاصة على اليوتيوب. ‏ وعلى مدى أعوامه الماضية نجح الملتفى في استقطاب المزيد من الجمهور، وبلغ ‏عددهم في الدورات الثلاثة عشرة الماضية أكثر من مليون وثلاثمائة وخمسين الف زائر ‏من رواد البرنامج الرئيسي بالطوار وقاعة زعبيل في مركز دبي التجاري العالمي، وخيمتي ‏الإفطار الجماعي في سكن العمال بمحيصنة2 ومنطقة هور العنز.‏